أفضل النصائح لحرق الدهون وبناء العضلات

مما لا شك فيه أن شكل العضلات يؤثر بصورة مباشرة على شكل الجسم، الأمر الذي يدفع بالكثير من الرجال والنساء على حد سواء للبحث عن الوسائل التي تساعدهم بفعالية في حرق الدهون وبناء عضلات الجسم، ويحرصون لتحقيق ذلك على اختيار أفضل برنامج تخسيس، بالإضافة لإيلاء الاهتمام الكافي باتباع البرنامج الرياضي المناسب؛ نظراً لاختلاف حاجات الأجسام المختلفة.

فإن كنت حريصاً على اتباع الخطوات الصحية والسليمة المتعلقة بنحت الجسم وإعادة بناء وتشكيل العضلات، ننصحك باتباع ما يلي:

  • تسجيل بيانات الوجبات اليومية
    تقوم عملية حرق الدهون بصورة أساسية على تحديد مقدار معين من السعرات الحرارية للاستهلاك اليومي، وذلك بحيث يتم الحصول على هذه السعرات من خلال تناول العناصر الغذائية المناسبة، ولضمان تطبيق هذه الخطوة بشكل مناسب للهدف الرئيسي فإننا ننصح بتخصيص مدونة لتسجيل كافة ما يتم تناوله من عناصر وما تم اكتسابه من سعرات حرارية منها، وبذلك يمكن تنظيم ما يتم تناوله بصورة أفضل.
  • تنظيم جدول للتمارين الرياضية
    تحتل الخطة التدريبية الموضوعة بصورة منظمة أهمية كبيرة فيما يتعلق بنحت الجسم، وحتى يتم التأكد من أن برنامج حرق الدهون وبناء العضلات الرياضي المخطط له ملائم، فإنه من الضروري عمل دراسة تشمل النظر في احتياجات الجسم بصورة دقيقة، والحرص على تنظيمها بشكل يتناسب مع جدول أنشطتك وأشغالك اليومية، بالإضافة لذلك من المهم التخطيط والتنسيق لسرعة الحركة في التمارين المختارة، والعمل على تضمين الزيادة التدريجية للأوزان التي سيتم حملها، وعدم الإغفال عن تحديد أوقات الراحة ومدتها خلال كل تدريب.
  • التنويع في التمارين الرياضية
    من الضروري الاهتمام بإجراء تنويع في التمارين الرياضية التي يتم ممارستها بهدف تحقيق الاستفادة القصوى على مستوى الجسم بشكل كامل، كممارسة التمارين التي تركز على تحريك كافة مفاصل الجسم وعضلاته، ومنها السباحة والضغط وما شابهها، بالإضافة للتمارين التي تفيد في تحقيق مرونة العضلات، ومنها الجولف والتنس وما إلى ذلك، ومن المهم أيضاً اختيار الوقت المناسب لممارسة كل تمرين.
  • اتباع النظام الغذائي الخاص ببناء العضلات
    يمكن الاستفادة من بعض النصائح الغذائية الخاصة بعملية حرق الدهون وبناء العضلات، ومن ذلك:
  • تناول الأطعمة التي تحفز عملية بناء العضلات ولا تؤثر سلباً على تخزين الدهون في الجسم، كالأطعمة البروتينية ومنها البيض واللحوم الحمراء والمأكولات البحرية وغيرها، بالإضافة للأطعمة الكربوهيدراتية كالبطاطا الحلوة، والفواكه كالأناناس والحمضيات والتفاح الأخضر.
  • شرب كميات كبيرة ومناسبة من المياه خلال اليوم، وذلك بالاعتماد على وزن الجسم والاحتياجات الخاصة به تبعاً لمستوى نشاطه وعملياته الحيوية.
  • التخطيط الجيد لمواعيد تناول الوجبات وما يجب أن تحتويه كل وجبة من سعرات حرارية وعناصر غذائية.
shares